أبناء المدينة القديمة المستفيدين من إعادة  اﻹيواء في إطار المحج الملكي مهددون باﻹفراغ

0 26

IMG-20170226-WA0011علمت جريدة "صوت الحقيقة " من مصادر مطلعة بأن عائلات مستفيدة من إعادة إيواء ساكنة المدينة القديمة في إطار مشروع المحج الملكي و المنازل اﻵيلة للسقوط تلقوا دعوات قضائية تنذرهم بإفراغات من محلاتهم السكنية التي استفادوا منها في إطار مشروع المحج الملكي في حين تعتبر هذه الشقق السكنية في ملكية اﻷبناك التي اتجه لها أصحاب اﻹستفاذة بعد عدم قدرة هذا اﻷخير من تسديدها كاملة عبارة عن مبلغ العشرين مليون سنتيم و من خلالها اعتبرتها العائلات المستفيذة أنها لا تراعي الضروف اﻹجتماعية التي تعيشها هذه العائلات التي لايتعدى دخلها 2500 درهم شهريا في حين هم مجبرين لدفع 1700 درهم شهريا لفائدة اﻷبناك و قد استنكرة هذه العائلات القرار الذي اتخذته هذه اﻷبناك من خلال جر هذه الفئة إلا دواليب المحاكم و اعتبرتها اﻷسر الهالكة تهديدا لاستقرار عائلاتهم و حملوا هذه اﻷوضاع للشركة التي قامت بإعادة إيوائهم و اعتبروه تهجيرا قصريا و ليس استفاذة على حد قولهم و ذلك راجع للحالة اﻹجتماعية المزرية التي يعيشونها في غياب تام لمرافق عمومية حيوية و ايجاد ضروف عمل مواتية بحيث يقبع جل شباب هذه العائلات وسط البطالة القاتلة .

IMG-20170226-WA0008و في تصريح خاص للسيد ( ح – ه ) " نحن أصبحنا اليوم نعيش تهميش و نعتبر مواطنين من درجة ثانية و قد ثم تهجيرنا قصرا لهذه المناطق النائية و أصبحنا نعاني الهجرة و من المدينة إلى القرية و نطلب السلطات المعنية باتخاذ اﻹجراءات اللازمة لأننا قد أصبحنا مجبرين للخروج للشارع بعد جرنا للمحاكم و نحن ضعفاء لا حول و لاقوة لنا "

أما السيد ( ف – ر ) فقد صرح بالقول أن الشركة المعنية سلبتنا محلاتنا السكنية كنا نكتريها بأثمنة تراعي ضروفنا الاجتماعية و التي تقاس اليوم بالملايير و هجرونا قصرا لأماكن لا تتوفر فيها أبسط شروط العيش .

IMG-20170226-WA0010

المتابعة/ز مدركة/

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.