أمزازي وزير التعليم يتفقد الكلية الجديدة بتارودانت

0 224

صوت الحقيقة: فاطمة بوريسا

في اطار زياراته الميدانية، قام سعيد أمزازي وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي أمس الأحد 30 يونيو 2019، بزيارة تفقدية لأشغال الكلية الجديدة بتارودانت، بمعية خالد الصمدي كاتب الدولة المكلف بالتعليم العالي والبحث العلمي، وأحمد حجي والي جهة سوس ماسة، والحسين امزال عامل اقليم تارودانت، والدكتور عمر حلي رئيس جامعة ابن زهر، والدكتور عبد اللطيف القنيفلي عميد الكلية المتعددة التخصصات بتارودانت وبعض أساتذة الكلية من بينهم الدكتورة النشيطة نادية القدميري، والسلطات المحلية والأمنية.

الوفد الرسمي برئاسة وزير التعليم قام بزيارة كل مرافق الكلية، حيث اطلع على تقدم الأشغال التي قاربت نهايتها، واستمع للشروحات التي قدمها الدكتور عمر حلي حول ما أنجز.

وللإشارة فقد تم احداث ملحقة مؤقتة لكلية الشريعة بأيت ملول التابعة لجامعة ابن زهر لأكادير بالمدرسة الجشتيمية بتارودانت سنة 2013، والتي يتزايد عدد طلابها كل سنة، في انتظار انتهاء أشغال بناء مقر الكلية الجديدة بلاسطاح، قرب الكلية المتعددة التخصصات.

 

والجدير بالذكر أن الكلية الجديدة بتارودانت، قد أعطت انطلاقتها الوزيرة جميلة المصلي سنة 2016، وهي مبادرة كان من وراءها الحسين امزال عامل اقليم تارودانت وسعى جاهدا ليرى هذا المشروع النور على أرض الواقع، لأنه جعل من بين أولوياته النهوض بقطاع التعليم بالاقليم، ومساهمة جمعية علماء سوس.

الكلية الجديدة بتارودانت بنيت على مساحة اجمالية تبلغ 7,2 هكتارا، وتضم 3 مدرجات، و10 قاعات للدروس، و4 قاعات للإعلاميات، ومختبرا للغات، ومرافق ادارية وصحية، ومساحات خضراء، بغلاف مالي بقيمة 17.5 مليون درهم، ومن المنتظر أن تظم شعبا جديدة ومختلفة..

تقدم الأشغال بوثيرة مرضية، والطابع التقليدي الجميل للكلية من ناحية اللون والزخارف والنقوش المنسجمة مع طبيعة سوس العالمة، جاء نتيجة الزيارات المتكررة للدكتور عمر حلي للكلية، وتتبعه لأشغالها عن كثب وحرصه على المحافظة على الطابع التاريخي للمدينة لتكون الكلية الجديدة بهاته الصورة الجذابة.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.