إنتخاب أدبدا عضوا للمكتب السياسي لحزب الأصالة والمعاصرة، خلف ارتياحا كبيرا لدى القبائل الصحراوية وفي مقدمتهم الشباب. صوت الحقيقة / إبراهيم أفروخ

0 142

تم أمس السبت 14 يوليوز 2018 في الرباط، إنتخاب الإطار الصحراوي أحمدّوا أدّبدّا عضوا للمكتب السياسي لحزب الأصالة والمعاصرة، وذلك خلال الدورة الإستثنائية للمجلس الوطني، قبل أن يتم تعديل القانون الداخلي للحزب خاصة المادة 53 والتي تنص على شكل جديد لإنتخاب المكتب السياسي، هذا ما أتاح الفرصة للأطر السياسية الجديدة التي ستقود الحزب إلى جانب الأمين العام.
وكان لإنتخاب أحمدّوا أدبدا وقع طيب على شباب وأعيان وشيوخ القبائل الصحراوية خاصة ساكنة الأقاليم الجنوبية، المسؤولية الجديدة التي يستقلدها سوف تنعكس على التوجه الجديد للحزب وأيضا القضية الوطنية خصوصا وأن هذا الأخير له مؤهلات كبيرة للاسهام في التأطير السياسي والتنظيمي للحزب من جهة، ومن جهة اخرى الانخراط الفعال في الدفاع عن الموقف المغربي حول قضية الصحراء.
وشارك أحمدو الدبدا في عدة ملتقيات عالمية والمحافل الدولية كمنتخب عن ساكنة الصحراء، سواء في أوروبا وأمريكا اللاتينية وإفريقيا والأمم المتحدة، حيث يمتلك قدرة نادرة في الدفاع عن الوحدة الترابية للمغرب ومشروع الحكم الذاتي الذي إقترحه المغرب لحلّ النزاع.
من جانب أخر فهو مستشار برلماني ونائب سابق لرئيس مجلس المستشارين، وحاصل على الإجازة من جامعة محمد الخامس بأكدال والآن باحث في القانون تخصص علوم سياسية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.