الصويرة .. بالصور، مخيم سنطرال دانون يسدل الستار على المرحلة التخييمية لفائدة اطفاله بسيدي كاوكي..

0 98

صوت الحقيقة .. محمد شيوي

إن من أهم المؤشرات التي من خلالها نحدد مدى نجاح المرحلة التخييمية ، هو الاعداد الجيد لها : المادي – اللوجيستيكي و البشري، بالإضافة الى مدى جدية ومسؤولية الساهرين على المخيم في تحقيق الأهداف المرجوة من تلك من تلك المرحلة التخييمية ..

وبالفعل فالاعداد القبلي لوكالة مهيدو المشرفة على تاطير المخيم بقيادة رئيس الفريق الأستاذ سعيد شهم، والاجتماعات القبلية رفقة المدير الاداري الشاب رضى بنوحود باسم المصلحة الاجتماعية لشركة سنطرال دانون ، تضمنت تحديد البرامج وآليات الاشتغال وتوزيع المذكرات الخاصة بالمدربين التي تحتوي على مختلف الوثائق وكذا التوجيهات الضرورية لنجاح المدربين في مهامهم وتحديد الطاقم المشرف على المرحلة التخييمية ” رؤساء الجماعات” ذو تكوين وخبىة في مجال تسيير الفريق ، كل ذلك كان مؤشرا حقيقيا على ان المرحلتين التخييميتين ستنجح ..

نعم في إطار البرنامج التربوي والترفيهي ‘‘عطلة لوليدات سنطرال’’ الذي تطلقه شركة سنطرال دانون بتنسيق واشراف لمقاولة مهيدو التنشيطية صيف كل سنة، نظمت المصلحة الاجتماعية لشركة سنطرال دانون بقيادة رضى بنوحود مخيما صيفيا ساحليا لفائدة أزيد من 390 طفل و طفلة خلال المرحلتين التخييميتين الممتدة من 08 يوليز إلى 07 غشت 2019 بمخيم كاوكي بيش الخاص المتواجد بسيدي كاوكي لصاحبه الحاج امحمد المحفوضي و التابع لثراب مدينة الصويرة .

فدواعي تنظيم هذا المخيم هو كون المصلحة الاجتماعية لشركة سنطرال دانون خلقت تقليد سنوي بتنظيم مخيمات صيفية، لفائدة أطفال مستخدمي الشركة، تحفيزا لهم بعد موسم دراسي شاق ناهيك عن إدماج الطفل في محيطه الاجتماعي وتهذيب الذوق الفني وبث روح الجماعة؛ ولعل حق تنظيم المخيمات لاسيما الصيفية منها، أبرز الأهمية التي يمكن أن تعطيها الشركة لهذه الفئات. فالمخيم هو تحقيق لأهم حقوق الطفل ألا وهي الحق في الترفيه باعتباره بندا من البنود الأساسية التي ركزت عليها اتفاقية حقوق الطفل المادة 31، من جهة أخرى فهو مكسب وطني ومجال للتنشئة الاجتماعية للطفولة المغربية، فهو مؤسسة تربوية اجتماعية وثقافية وترفيهية، تهتم بمجال التنشيط السوسيو تربوي.

وتحت شعار ‘‘التربية على المواطنة جسر للتنمية’’ عرف البرنامج العام لهذه المرحلة التخييمية أنشطة مكثفة ومتنوعة بين ما هو ترفيهي-تربوي، ثقافي، رياضي وفني، سهر على تنفيذه طاقم إداري وتربوي كفؤ البالغ عددهم 26 مؤطر ومؤطرة ؛ (طاقم) حاصل على تكوينات وتداريب مهمة ومختلفة في مجال التأطير، منها الوزارية ومنها الذاتية للوكالة.

فمن خلال شعار المخيم، فقد تمحور الهدف العام لهذه المرحلة حول تربية الناشئ على القيم الوطنية و الأخلاقية عن طريق برامج وأنشطة إبداعية تربوية هادفة وفتح المجال أمام هذه الفئة (الأطفال) للانخراط في البرامج التربوية والفنية التي يتيحها فضاء المخيم للتعبير الحر عن إبداعاتهم ومواهبهم وميولاتهم قصد تهذيب السلوك الأخلاقي لدى الأطفال وغرس فيهم القيم الحميدة ومبادئ المواطنة.

ووفق التصور العام والقبلي والأهداف المدرجة ضمن المشروع البيداغوجي للمخيم المعد من طرف المدير التربوي للمخيم السيد ‘‘ سعيد شهم ’’ ورئيس الفريق التربوي، فقد اعتمد هذا الأخير في تطبيق البرنامج عن أنشطة مكثفة ومتعددة، منها: ورشات إبداعية – تعليمية، شرائط سينمائية، الأندية المختلفة (الرياضة/ المعامل التربوية/ الحساب الذهني/ الكوريغراف/ القصة والحكاية/ اللوحات التعبيرية/ المسرح/ الألعاب العائلية/ الموسيقى / الصحفي الصغير )، مراكز متنوعة (الإسلاميات/ التربية الطرقية/ التربية البيئية/ مركز التسامح/ الحقوق والواجبات)، لقاءات تواصلية، أمسيات وأنشطة فنية، ثقافية وتربوية متلائمة مع سن الأطفال المتراوح بين 8و12سنة، خرجات استطلاعية وسياحية للتعرف على مختلف أوجه المعالم الحضارية التي تعرفها المنطقة ” مدينة الصويرة والخرجة الكبرى لمدينة آسفي”، وبهذه الأخيرة يتم توطيد الصلة بالذات وبالمحيط السوسيو ثقافي التاريخي والسياحي، فكما هي بدورها تساهم في تنشئة الأطفال وتساعدهم على تفتح شخصيتهم وتدريبهم على تحمل المسؤولية، لهذا فان تنظيم الرحلات والاستكشافات والخرجات نشاط ضروري ومهم انسجاما مع الأهداف المسطرة.

برنامج تربوي منسجم يحترم جميع المعايير والضوابط المعمول بها في مجال التخييم والمخيمات الصيفية، كما أن الشركة والوكالة ووفق أهدافهما البعيدة المدى، نهجتا مقاربة تشاركية في عمليتي إعداد وتنفيذ أنشطة البرنامج عن طريق تشكيل مجالس داخل المخيم بتمثيلية من الأطفال المستفيدين قصد تقديم مقترحاتهم وملاحظاتهم البيداغوجية وتقييم جودة الأنشطة المقدمة بشكل يومي، وكذا عقد اجتماعات بشكل منتظم مع الإدارة التربوية للمخيم سواء مباشرة او عن طريق بريد المخيم..

وفي ختام المرحلتين التخييميتين، أسدل الستار على فعاليات المخيم خلال الحفلين الختاميين للمرحلة الاولى والثانية وبحضور لجنة التتبع من اعضاء الشركة برئاسة السيدة المديرة” ندى إحبان” والسيد قاسم حواش اضافة الى السادة حسن رويشق وابراهيم قابط بتوزيع جوائز تحفيزية على الفائزين في مختلف الانشطة المنظمة طيلة المرحلتين وبعض الهدايا والشواهد التقديرية على الاطفال وفريق وكالة مهيدو التنشيطية ..

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.