اليوتيوب ينصف لمياء الزايدي و شركة موغادور و يعيد الكليب “مغاربة و لله حامدين” للعرض على القناة

0 40

 

 Screenshot_2017-02-21-16-12-14-2صوت الحقيقة /المتابعة لهشام الدربدي

بعد الشكاية الكيدية التي تقدمت بها احدى الشركات المغربية التي تقوم بتصوير المناسبات الملكية و التظاهرات الوطنية و مناطق اقليمية بالتراب الوطني لدى شركة اليوتيوب لحظر كليب الفنانة المغربية لمياء الزايدي التي قدمته هدية للملك و شعبه "حنايا مغاربة و الله حامدين" و التي طرحته الشركة المنتجة له ابان احتفال المغاربة بذكرى المسيرة الخضراء و عيد الاستقلال، تمكنت شركة موكادور إيدسيون من رفع الحظر الذي فرضته إدارة يوتيوب عليه، وذلك بعدما قدمت كل الوثائق التي تفند إدعاء الشركة السالفة الذكر بامتلاكها لحقوق بعض الصور الموظفة في الأغنية…

و يأتي هذا الاجراء في صالح شركة موغادور ايديسيون ديجيتال للانتاج الفني التي كسبت شوطا كبيرا امام الابتزاز الذي لم ترضخ له من طرف الشركة الاخرى، يقتضي ان تدفع مبلغ ماليا كبيرا مقابل فك الحظر عنه و اعادت بثه.

و قد صرح "الناصيري" مدير الشركة المنتجة و التي تدير اعمال الفنانة لمياء الزايدي عقب عودة الكليب الى العرض عبر قناة اليوتيوب: "ان الحق يعلو و لا يعلى عليه، و بما اننا استعملنا بعض الصور و اللقطات التي هي ملك للمغاربة في منتوج قُدِّمَ هدية للمغاربة و ملكهم، فهذا امر طبيعي جدا ان تتفهمه ادارة اليوتيوب، خصوصا و ان المنتوج يتوفر على 90% من مواد من انتاجنا كلفنا الشيئ الكثير و الباقي بعض المشاهد للملك و لترابنا الوطني الذي استهلكته قنوات اعلامية وطنية و دولية قبلنا و لم تتعرض فيديوهاتهم لما تعرض له منتوجنا، لهذا السبب نحن فخورون بعودة الحق لاصحابه و فرجة ممتعة لجميع متتبعي الصفحة.. كما نقدم جزيل الشكر لإدارة اليوتوب التي انتصرت للحق…"

صوت الحقيقة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.