انتخاب يونس مجاهد رئيسا للمجلس الوطني للصحافة

0 234

صوت الحقيقة: فاطمة بوريسا

أسفرت الانتخابات التي جرت بمقر وزارة الاتصال بالعاصمة الرباط، اليوم الجمعة 5 أكتوبر 2018، عن انتخاب يونس مجاهد رئيسا للمجلس الوطني للصحافة، وفاطمة الزهراء الورغيلي نائبة له.

وحصد مجاهد، الذي شغل سابقا منصب رئيس النقابة الوطنية للصحافة على 12 صوتا من أصل  من 20 صوتا من أصوات أعضاء المجلس الوطني للصحافة، فيما حصلت فاطمة الزهراء الورغيلي عن فئة الناشرين على 20 صوتا، في حين شهدت هذه الانتخابات غياب صوت المجلس الوطني للغات والثقافة المغربية.

ووفق القانون الأساسي للصحافة فقد تم انتخاب مجاهد والورياغلي لفترة 4 سنوات، قابلة للتجديد مرة واحدة.

وللاشارة فالمجلس الوطني للصحافة يتكون من 21 عضوا، 7 منهم عن الصحفيين المهنيين، و7 عن هيئة الناشرين، وممثل عن المجلس الأعلى للسلطة القضائية، وممثل عن المجلس الوطني لحقوق الإنسان، وممثل عن المجلس الوطني للغات والثقافة المغربية، وممثل عن هيئة المحامين بالمغرب، وممثل عن اتحاد كتاب المغرب، بالإضافة إلى ناشر سابق تعينه هيأة الناشرين الأكثر تمثيلية، وصحافي شرفي تعينه نقابة الصحافيين الأكثر تمثيلية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.