باشا تارودانت والسلطات الامنية تتفاعل مع شكايات المواطنين وتشن حملة ناجحة لتحرير الملك العمومي بساحة العلويين

0 846

صوت الحقيقة: فاطمة بوريسا
بحزم وصرامة شنت السلطات المحلية بتارودانت برئاسة خاليد المودن باشا المدينة بمعية السلطات الامنية تحت اشراف الكومندار حسن النسيفي عشية أمس الاثنين 22 اكتوبر 2018، حملة واسعة لتحرير الملك العمومي بساحة العلويين وسط مدينة تارودانت، تبعا لمصادر عليمة.
الحملة جاءت استجابة للشكايات العديدة للمواطنين وجمعيات المجتمع المدني باحتلال الملك العمومي بساحة العلويين التي تعتبر القلب النابض لمدينة تارودانت، وما ينتج عن ذلك من عرقلة لحركة السير، حيث شنت حملة على مستوى الأرصفة المحيطة بالمقاهي التي تعج بها الساحة والتي تعرف ركنا غير قانوني للدراجات الهوائية والنارية أمامها، وتضطر الراجلين الى المشي وسط الشارع عوض الرصيف المخصص لهم اصلا مما يعرض سلامتهم للخطر، حيث تم حجز العشرات منها والتي احتلت الرصيف وتم تسجيل مخالفات لملاكها.
الحملة المفاجئة لاقت استحسانا كبيرا من طرف الساكنة التي تنفست الصعداء ووجدت طوارا آمنا تسلكه خاصة في أوقات الذروة، مقابل تذمر رواد المقاهي أصحاب الدراجات النارية والهوائية والمتسببين في هاته العرقلة متسائلين عن مكان وضعها..
لا شك في ان ساكنة المدينة أو حتى زائريها سيلاحظون وجود مرائب خصصت لركن الدراجات النارية والهوائية بساحة العلويين، وبعضها افتتح مؤخرا وبأثمنة بسيطة وفي المتناول، وسيكون حلا بديلا قانونيا ومناسبا بدل احتلال الملك العمومي..

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.