بالفيديو والصور: باشا أيت اعزة المعتصم السويني يشرف على تسلم الخيرية الاسلامية لتجهيزات وأفرشة ومنحة مالية مهمة من المبادرة الوطنية للتنمية لتارودانت للتحفيف من آثار كورونا

0 286

صوت الحقيقة: فاطمة بوريسا

تنفيذا لتوجيهات الحسين امزال عامل اقليم تارودانت، بتدبير اجراءات الحجر الصحي للحد من انتشار كوفيد-19، وتماشيا مع التوجيهات الملكية السامية، تواصلت عمليات دعم دور الرعاية الاجتماعية بإقليم تارودانت من طرف المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، فبعد انطلاق العملية بمدينة تارودانت ثم استفادة مدينة أولاد تايمة، أشرف المعتصم السويني باشا مدينة أيت اعزة صباح اليوم السبت 2 ماي 2020 على تسلم الخيرية الاسلامية بمدينة أيت اعزة تجهيزات وأفرشة ومنحة مالية مهمة من المبادرة الوطنية للتنمية البشرية لتارودانت.

إلى جانب باشا أيت اعزة أشرف على العملية رئيس قسم العمل الاجتماعي بعمالة تارودانت زهير مرادي، بحضور أعوان السلطة وأطر من ذات القسم وممثل التعاون الوطني، والدرك الملكي والقوات المساعدة، والمشرفين على الخيرية الاسلامية ـ دار المسنين بأيت اعزة.

بعد تسليم التجهيزات والأفرشة للخيرية الاسلامية وهي عبارة عن أسرة حديدية وأفرشة وأغطية ووسائد، تم توقيع اتفاقية في طور الالتزام المالي بين الخيرية الاسلامية والمبادرة الوطنية للتنمية البشرية لتتسلم منحة مالية مهمة، سيتم تخصيصها لتوفير التغذية ومواد التعقيم والنظافة وتشغيل الموارد البشرية للعناية بالنزلاء.

كما قامت لجنة المبادرة الوطنية للتنمية البشرية بمعية باشا المدينة بزيارة تفقدية لمختلف مرافق الخيرية الاسلامية، للاطلاع عن كثب على وضعيتها، حيث تم تفقد أجنحة النوم والمطبخ والصيدلية والمرافق الصحية وقاعة الجلوس وقاعة العلاج والترويض الطبي.. وخلال الزيارة قدمت مديرة دار المسنين الشروحات اللازمة، في حين نوه باشا المدينة بالتزام الدار بإجراءات النظافة والتطهير للفضاء.

وعن هاته العملية صرح زهير مرادي رئيس قسم العمل الاجتماعي بعمالة تارودانت لجريدة صوت الحقيقة بما يلي: “تدخل عملية دعم دور الرعاية الاجتماعية ضمن المرحلة الثالثة للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية، وفي اطار برنامج مواكبة الأشخاص في وضعية الهشاشة، بتوفير تجهيزات وأفرشة لتحسين ظروف ايواء المسنين والأشخاص بدون مأوى وتعزيز الطاقة الاستيعابية لتلك الدور، كما ستتسلم تلك الدور منح مالية مهمة، تختلف قيمتها حسب عدد النزلاء الذين تأويهم، ستخصص للتسيير واقتناء ما يلزمها من مواد غذائية ومواد التعقيم حرصا على نظافة فضاءاتها وتشغيل موارد بشرية للاهتمام بالنزلاء لينعموا بأحسن الظروف “.

والجدير بالذكر أن السلطة المحلية بمدينة أيت اعزة تبذل مجهودات كبيرة لتطبيق الحجر الصحي وتقييد الحركة ومراقبة احترام تلك التدابير بما فيها التنقل الليلي في شهر رمضان، اضافة إلى الاستعانة بطائرة الدرون لمنع التجمعات وزجر المخالفين، وتواصل عمليات تطهير المؤسسات والادارات والشوارع.. مما حال لحد الساعة من ظهور أية حالة لوباء كوفيد-19، رغم أن المدينة صناعية وتعرف أنشطة فلاحية مهمة وحركية تجارية باعتبارها المعبر الرئيسي للشاحنات الفلاحية وشاحنات البضائع نحو أولاد برحيل، مما يحتم تواجد العاملات والعمال ويفرض يقظة وتتبعا دائمين لاحترام تدابير الحجر الصحي.

نترككم مع الصور

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.