بلاغ من النقابات التعليمية الخمس على اثر الاجتماع الذي عقده وزير التربية الوطنية

0 82

صوت الحقيقة: محمد شيوي

على إثر الإجتماع الذي عقده وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي يوم السبت 9 مارس 2019 بمقر الوزارة، “بتوجيهات من  رئيس الحكومة”، مع النقابات التعليمية الأكثر تمثيلية داخل قطاع التربية الوطنية، ويتعلق الأمر ب : النقابة الوطنية للتعليم، والنقابة الوطنية للتعليم، والجامعة الوطنية لموظفي التعليم، والجامعة الحرة للتعليم، والجامعة الوطنية للتعليم، والجامعة الوطنية للتعليم، حيث خصص لتدارس وضعية الأساتذة أطر الأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين، خرجت النقابات التعليمية الخمس ببلاغ في نفس اليوم ، تتوفر جريدة صوت الحقيقة بنسخة منه بعد استماعها إلى عرض الوزير، عما يلي :
1 – التشبث بمطالب الإدماج بالوظيفة العمومية لكل الأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد، وفتح حوار حقيقي تكون مخرجاته ادماج الأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد في النظام الأساسي لموظفي وزارة التربية الوطنية، إسوة بزملائهم.
2- ضرورة الاستجابة لكل مطالب الشغيلة التعليمية بكل فئاتها، لإنهاء الاحتقان غير المسبوق بالقطاع.
إن النقابات التعليمية الخمس الأكثر تمثيلية وهي تستحضر حساسية المرحلة التي يعرفها القطاع، الموسومة بالاحتقان المتزايد لكل الفئات بفعل التعنث الحكومي لأجل فتح تفاوض حقيقي مفضي لنتائج ترقى لانتظارات عموم الشغيلة التعليمية، فإنها تحمل الحكومة والوزارة الوصية مسؤولية التشبت بقرارتها، وتدعوها إلى التحلي بالحكمة وروح الوطنية في تدبير قضايا الشغيلة التعليمية دعما للمدرسة العمومية كرافعة للتنمية المامونة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.