تارودانت: المعتصم السويني باشا أيت اعزة يقود حملة موسعة نوعية بمشاركة قياد دائرة تارودانت لمراقبة تطبيق اجراءات الحجر الصحي للحد من انتشار كوفيد19 (+صور)

0 132

صوت الحقيقة: فاطمة بوريسا

بذات الإرادة والعزيمة القوية تواصل السلطة المحلية لمدينة أيت اعزة تتبع ومراقبة مدى تطبيق اجراءات الحجر الصحي، والاشراف على عمليات التطهير وتفقد وفرة البضائع والسلع وأسعارها  وتشديد المراقبة بالحواجز، وفي هذا الصدد قاد المعتصم السويني باشا المدينة الاثنين 18 ماي 2020 حملة تمشيطية موسعة بنفوذ مدينة أيت اعزة.

هذه الحملة الموسعة تميزت بمشاركة رجال السلطة من القيادات المجاورة، وذلك في اطار تيويزي والتعاون بين القيادات، اضافة إلى المعتصم السوسيني باشا أيت اعزة، ومحمد احندوش خليفته واعوان السلطة، والدرك الملكي بايت اعزة والقوات المساعدة، وفعاليات المجتمع المدني، شارك فيها كل من  حسن مرابط قائد قيادة افريجة، ومصطفى الصنهاجي قائد قيادة تازمورت وطارق ازاز خليفته، وبدر الحوزي قائد قيادة تمالوكت التابعين لدائرة تارودانت.

الحملة شملت مختلف شوارع وأزقة وفضاءات مدينة أيت اعزة، لمراقبة مدى تنفيذ اجراءات الحجر الصحي من ارتداء الكمامة، وتوفر الذين صادفتهم اللجنة على وثيقة التنقل الاستثنائية، ومدى تطبيق التباعد الاجتماعي، وقد لوحظ خلو أغلبية الشوارع والأزقة من الساكنة والتزامهم بالتدابير والتعليمات الرسمية طواعية، مما ينم عن وعي الساكنة وانخراطها بجد في الحد من انتشار هذا الوباء الخطير.

وللحد من دخول المتسللين الوافدين من خارج الاقليم وخاصة من المناطق التي تعرف بؤرا للفيروس، عرفت الحملة الموسعة اطلاق نداء يهيب بالساكنة ابلاغ السلطات والمسؤولين عن أي وافد جديد بالمدينة لاتخاذ المتعين، خاصة مع ما تعرفه المدينة من انطلاق بيع البطيخ (الدلاح) وتوافد السماسرة والفلاحين واصحاب شاحنات التحميل..

والجدير بالذكر أن حملة تيويزي التتبع والمراقبة انطلقت الجمعة 15 ماي 2020 بمدينة أيت اعزة بمشاركة رجال السلطة السالف ذكرهم، لتستأنف نفس العملية اليوم الموالي بإحدى القيادات المشاركة إلى أن تشمل كل تلك القيادات.

هاته الحملة الموسعة النوعية جاءت لتعزيز المجهودات المتواصلة التي تقوم بها السلطة المحلية بأيت اعزة من مراقبة تدابير الحجر الصحي وتجنب التجمعات وزجر المخالفين بصرامة، والتي أعطت دفقة معنوية تحفيزية للمشاركين فيها من جهة، ومن جهة أخرى أعطت صورة ايجابية عن الانسجام والتعاون بين رجال السلطة، والتي قابلتها الساكنة بكل امتنان وامتثال للتوجيهات الرسمية، فالهدف هو الحفاظ على سلامتهم الصحية وجعل اقليم تارودانت قلعة منيعة في مواجهة كورونا.

نترككم مع الصور

ولمشاهدة المزيد من الصور:    اضغط هنا

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.