تجديد الثقة في مولاي هشام السكراتي وانتخابه رئيسا لجمعية تجار وحرفيي السوق الكبير ومحيطه بتارودانت (+صور)

0 707

صوت الحقيقة: فاطمة بوريسا

في جو أخوي واسري مر الجمع العام العادي لجمعية تجار وحرفيي السوق الكبير ومحيطه بتارودانت، مساء الأحد 23 دجنبر 2018 برياض النخيل بتارودانت.

وبحضور أزيد من ثمانين تاجرا وحرفيا استهلت فعاليات الجمع العام بقراءة التقريرين الأدبي والمالي اللذان حظيا بتصويت بالاجماع، بعد ذلك تمت مناقشة بعض البنود التي اقترحت لإضافتها للقانون الأساسي للجمعية، ومناقشة بعض الاكراهات التي تواجه الحرفيين و التجار كمشكل الانارة والسير والجولان واحتلال الملك العام..

بعد ذلك تم تجديد الثقة في مولاي هشام السكراتي وانتخب رئيسا للجمعية بمباركة الجميع، التوافق والاجماع ساد الأجواء طيلة انعقاد الجمع العام، والشكر والتنويه من طرف الحاضرين لما بذله مولاي هشام السكراتي من مجهودات وتضحيات للنهوض بالجمعية، مما جعله المرشح الوحيد للرئاسة وبرضى الجميع ولتجدد فيه الثقة مرة أخرى تحت تصفيقات التجار والحرفيين، والذين عبروا عما يكنونه له من تقدير وحب في مداخلات نظرا لتواضعه وتواصله الدائم معهم، الرئيس الجديد في كلمة مقتضبة شكر الجميع على تجديد الثقة فيه ووعدهم بتحقيق الأفضل.

فقرات فنية من الطرب الأصيل أتحفت بها مجموعة حال رودانة الحاضرين الذين شاركوها الغناء في جو بهيج، لتختتم فعاليات الجمع العام الناجح بحفل عشاء على شرف الحاضرين.

ما يحز في النفس هو أن الوضعية المادية للجمعية حرجة، حسب التقرير المالي فهي تعاني من خصاص  وعجز بسبب انعدام الموارد والمداخيل التي تقتصر على مبالغ الانخراطات فقط، مما يجعل المهمة ثقيلة وصعبة للرئيس للبحث عن شراكات وحلول عملية لانعاش الجمعية ماديا، لتتمكن من تقديم خدمات ومساعدات لمنخرطيها.

نترككم مع صور الجمع العام

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.