تزنيت تكرم مديرها الاقليمي السابق للتعليم “سيدي صيلي” بحضور عامل الاقليم

0 760

صوت الحقيقة: فاطمة بوريسا

في التفاتة ترسخ ثقافة الاعتراف والشكر، نظمت مساء اليوم الجمعة 12 أكتوبر 2018 باحد الفنادق بمدينة تزنيت، جمعية موظفات وموظفي مديرية وزارة التربية الوطنية بتيزنيت، بشراكة مع المديرية الإقليمية للتربية والتكوين بتيزنيت، والمجلس الإقليمي، والفيدرالية الإقليمية لجمعيات أمهات وآباء وأولياء التلاميذ بتيزنيت، حفل تكريم كبير للأستاذ سيدي صيلي المدير الاقليمي السابق للتعليم بتزنيت، والمعين مؤخرا باقليم تارودانت على اثر حركة انتقالية للمديرين الاقليميين داخل الجهة.

الحفل البهيج عرف حضور حسن خليل عامل اقليم تزنيت، والوفد الرسمي المرافق له الذي يضم شخصيات أمنية وعسكرية، والأستاذ ابراهيم اضرضار المدير الاقليمي الحالي للتعليم بتزنيت، اضافة إلى عدد من المدراء الاقليميين بالجهة كالمدير الاقليمي للتعليم باشتوكة أين باها، وأطر وموظفي ورؤساء المصالح بالمديرية الاقليمية للتعليم بتزنيت، وأساتذة ومفتشين ومديرين وأعضاء الفيدرالية الإقليمية والجمعية المنظمة للحفل، وبعض فعاليات المجتمع المدني، إلى جانب حضور ممثلي الصحافة والاعلام.

الحفل الذي جاء كعربون وفاء ومحبة وتقدير للمدير الاقليمي سيدي صيلي لما قدمه من خدمات جليلة للنهوض بقطاع التربية والتكوين باقليم تزنيت منذ أن التحق بها سنة 2013، حيث استطاع كسب ثقة واحترام وحب أسرة التربية والتعليم، بتواضعه ونبل أخلاقه وعمله الدؤوب لتنمية القطاع، ولا أدل على ذلك من الشهادات والكلمات التي ألقيت في حقه خلال الحفل الذي تخللته فقرات من الفولكلور المحلي، والتي أشادت بما قدمه للنهوض والرقي بقطاع التربية والتعليم بتزنيت.

ومن اللحظات المؤثرة في الحفل، الكلمة التي ألقاها سيدي صيلي بالمناسبة، والتي “عبر فيها عن شكره وامتنانه لكل من ساهم في اعداد وانجاح هذا الحفل، وشكر جميع من تعاون معه طيلة مزاولته لمهامه كمدير اقليم للتعليم بتزنيت من سلطات اقليمية  والقطاعات الأخرى وباقي الشركاء وأسرة التربية والتعليم وتمنى التوفيق للمدير الاقليمي الجديد…”.

كما عرف الحفل تقديم عدة هدايا وتذكارات قيمة للمحتفى به، واختتم بالتقاط صور تذكارية، وحفل عشاء على شرف المحتفى به.

 

 

 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.