تلاميذ مدرسة الحي المحمدي في ضيافة المندوبية الجهوية للمقاومة

0 74

صوت الحقيقة: الحسين أبوالوقار

احتفاء بالذكرى السابعة والسبعين لذكرى تقديم وثيقة المطالبة بالاستقلال، وسعيا إلى تعريف الناشئة بتاريخ وطنهم، والتضحيات التي قدمها أجدادهم من أجل استقلاله ووحدة ترابه، وإشباعهم بقيم الانتماء والحب للوطن، والسعي للمحافظة عليه، حل بعد زوال اليوم الجمعة 8 يناير 2021، بفضاء الذاكرة التاريخية للمقاومة والتحرير بأكادير مجموعة من تلميذات وتلاميذ مدرسة الحي المحمدي رفقة مؤطريهم وبحضور ممثلي المديرية الاقليمية للتربية والتكوين بأكادير اداوتنان.

وقد تم خلال هذا اللقاء الذي حضره السيد المندوب الجهوي للمقاومة، وعدد من قدماء المقاومين، وممثلي القناة التلفزية الأولى زيارة معرض ذاكرة المقاومة الذي يتضمن رصيدا وثائقيا هاما يؤرخ للحركة الوطنية والمقاومة، فضلا عن عدد من الدراسات والأبحاث واللوحات والمخطوطات، حيث تم تقديم شروحات ضافية للتلاميذ من طرف السيد المندوب الجهوي والسيد محافظ المعرض بخصوص محتويات المعرض، والأدوار التي يلعبها لحفظ الذاكرة الوطنية، ودوره في ربط الأجيال الحاضرة بتاريخهم المجيد.
كما كان الزيارة فرصة لتدارس سبل التعاون والشراكة بين المديرية الاقليمية والمندوبية الجهوية للمقاومة بغية وضع خارطة طريق لتمكين التلميذات والتلاميذ من الاستفادة مما يوفره .

وقد تفاعل التلاميذ مع مختلف الشروح التي قدمت لهم، وعبروا عن سعادتهم الغامرة بهذه الزيارة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.