حصري وبالصور: تشييع جثمان العلامة والأديب السوسي سيدي محمد الدادسي فقيه مدرسة تنالت بحضور الحسين امزال عامل اقليم تارودانت

0 264

صوت الحقيقة: فاطمة بوريسا

بقلوب يعتصرها الألم وبعيون دامعة ودعت ساكنة جماعة إكلي باقليم تارودانت، السبت 6 أبريل 2019 ومعها فقهاء المدارس العتيقة بالمملكة وطلبتها وعلماؤنا الأجلاء، العلامة والأديب السوسي سيدي محمد الدادسي فقيه مدرسة تنالت، فالمصاب جلل.

وفد رسمي ترأسه الحسين امزال عامل اقليم تارودانت، مرفوقا بفضيلة الدكتور اليزيد الراضي رئيس المجلس العلمي المحلي لتارودانت، والدكتور عبد القادر لمانت المندوب الاقليمي للشؤون الاسلامية بتارودانت، ومحمد احدوش مدير ديوان عامل الاقليم، وعدد من رؤساء المصالح الخارجية، وسعيد ريبوع رئيس المنطقة الأمنية لتارودانت، حيث قدموا واجب العزاء لإخوة وأبناء وأسرة الفقيد بمنزل أسرته بإكلي، وأقيمت عليه صلاة الجنازة بعد أداء صلاة الظهر بمصلى دوار إكلي، بحضور إضافة إلى عامل اقليم تارودانت والوفد الرسيم المرافق له، رئيس المجلس العلمي لاشتوكة ايت باها، والمندوب الاقليمي للشؤون الاسلامية لاشتوكة أيت باها، وعضو المجلس العلمي لاكادير، وبعض رؤساء الجماعات الترابية لتارودانت كالحاج الحسين بوالرحيم رئيس جماعة تنزرت، وعبد الله رحمة رئيس جماعة تافنكولتن ورئيس جماعة أولاد عيسى، اضافة إلى فقهاء المدارس العتيقة وطلبتها وطلبة الفقيه ومحبوه..

بعد الاستماع إلى درس ديني ألقاه فضيلة الدكتور اليزيد الراضي بمصلى إكلي وأداء صلاة الظهر و صلاة الجنازة كما سلف، تم نقل جثمان الفقيد في موكب جنائزي حاشد ومهيب لمقبرة إكلي حيث وري جثمانه الثرى.

وللاشارة فالفقيد ولد سنة 1945، وتلقى القرءان على الشيخ العربي بن إبراهيم ب :إكلي، ثم التحق بمدرسة تانالت سنة 1959، حيث لازم الشيخ سيدي الحاج الحبيب إلى أن أرسله إلى مدرسة (ووسلي) بأولوز وانتقل منها إلى مدرسة  (أولاد الترنة ) بنواحي تارودانت، ثمانتقل منها إلى مسجد (إكلي) ومنه إلى مدرسة (سيدي أحمد الصوابي بماسة) سنة ،1990 وانتقل إلى مدرسة (تانالت ) سنة 1994، ومكث فيها ربع قرن في الجد والكفاح وتخرج على يده أفواج وأفواج من الفقهاء والأدباء والأئمة والخطباء.

والفقيد رحمه الله عضو بالمجلس العلمي الأعلى بالمغرب، ومن العلماء والأدباء المتميزين ينتمي الى اسرة علمية تعلم منه علماء أجلاء منهم سيدي الحبيب البوشواري التنالتي فقيه واستاذ المدرسة العتيقة بايت صواب بسوس ، ودرس القران والعلوم الشرعية واللغوية بالعديد من المدارس العتيقة آخرها المدرسة العتيقة بتانالت .. ومن مؤلفاته  “قرة الابصار في سيرة المشفع المختار: شرح ارجوزة اللمطي” ـ دار قرطبة للطباعة والنشر 1996، وكتاب “غنية الأعزل على موطأة ابن المرحل ” ـ تحقيق وتعليق الغالي الدادسي.

نترككم مع صور الجنازة

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.