سيدي صيلي المدير الاقليمي الجديد للتعليم بتارودانت يحل بإداوكيلال ويحل اشكالية تعويض حجرتين دراسيتين

0 414

صوت الحقيقة: فاطمة بوريسا

بغية انطلاق ناجح وسلس للدخول المدرسي 2018/2019، وفي اطار سياسة الانفتاح التي ينهجها سيدي صيلي المدير الاقليمي الجديد للتعليم بتارودانت مع باقي شركاء القطاع، حضر هذا الاخير يوم الجمعة 7 غشت  2018 لاجتماع بنقر جماعة إداوكيلال، بحضور محمد بوكنين  رئيس دائرة اولادبرحيل، ورشيد احندوش رئيس المجلس الجماعي لإداوكيلال، ومدير م/م الزلاقة وجمعية الآباء وبعض فعاليات المجتمع المدني، لمناقشة اشكالية تعويض حجرتين دراسيتين بمجموعة مدارس الزلاقة.

وللإشارة الحجرتان الدراسيتان بعد أن تعرضتا لسيول وادي أكدال تم توقيف الدراسة بهما حفاظا على سلامة المتعلمين، وتعويضهما بحجرة بمقر جمعية اكدال ومكتب تابع للجماعة بذات الدوار.

بعد الاحاطة بكل حيثيات الموضوع ومناقشة كل جوانبه والاستماع لجميع المتدخلين، اقترح المدير الاقليمي للتعليم حلين لتعويضهما، الأول ببرمجة بناءهما بدعم من المبادرة الوطنية للتنمية البشرية والتي ستستغرق زهاء خمسة أشهر، أو برمجة تعويض الحجرتين في اطار تعويض المفكك من ميزانية الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة سوس ماسة، والتي ستستغرق ثلاثة أشهر فقط.

وخلص الاجتماع بعد مداخلات جميع الأطراف إلى الاتفاق على برمجة بناء الحجرتين  في اطار تعويض المفكك من ميزانية الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة سوس ماسة، على أن يبقى الوضع كما هو عليه بالنسبة لتمدرس المتعلمين بالحجرتين البديلتين في انتظار تعويضهما بالحجرتين الجديدتين.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.