شباط يعلنها رسميا لن أدخل في التشيكلة الحكومية

0 11

 

 

بيان المجلس الوطني لحزب الاستقلال في دورته الاستثنائية

 افتتحت اشغال الدورة الاستثنائية للمجلس الوطني لحزب الاستقلال بعد النشيد الرسمي للحزب و تلاوة بعض الايات من الذكر الحكيم، بهتافات مؤيدة للاخ حميد شباط امين عام للحزب “يا شباط ارتاح ارتاح سنواصل الكفاح” الامر الذي فند كل ما راج اعلاميا حول اسقاط الاخير عن كرسي القيادة.

و قد استهل الامين العام خطابه بالآية الكريمة “إنا فتحنا لك فتحا مبينا…” بدموع انهمرت و هو يتلو الاية في صورة واضحة المعالم تنم عما يحاك ضد الحزب و سياسته، و اوضح الاخ حميد شباط من خلال كلمته الدور الذي لعبه الحزب منذ تاسيسه لخدمة الامة و الوطن داخل و خارج المغرب،

و اضاف ان الحزب قاوم منذ سنوات عدة ضغوطات ارادت ان تزعزع من ثباته، الا انه خرج منها و بقوة، و اليوم هو يعاني نفس الامر و بشكل مباشر، كما اشاد بالمكتسبات التي انجزها الملك محمد السادس على المستوى الاقتصادي و الاجتماعي للبلد، مثمنا اياها بالعمل الجبار، التي برهنت على ارادة ملكية واضحة في الاصلاح و استقرار البلد.

و من جهة اخرى ذكر الاخ الامين العام بما جاءت به انعقاد دورة المجلس الوطني الاخير، الرغبة الملحة للمشاركة في الحكومة المقبلة، للانكباب على الملفات و القضايا الوطنية دون اشتراطات، و الذي استهدف بشكل غريب من طرف الاعلام الوطني، و الحملة الشرسة التي ارادت وضع الحزب في خندق مسدود، مشيدا السيد عبد الاله بنكيران رئيس الحكومة و الذي لا يزال ثابت في مواقفه الاخوية مع الحزب.

الحزب و بارادته الحرة اختار ان يكون داخل الحكومة، و مساندتها بدون قيد او شرط و سيكون بجانبه ان تطلب الامر وضع الثقة و وضع البرنامج.

و قال بنبرة متحسرة “لقد المني بشكل شخصي ان يتم تقديمي كمعرقل لحكومة بلدي، و يحز في نفسي بعد خدمتي لوطني لعقود ان اوصف هكذا… لكنني اعرف انني مطوق بامانة الاستقلاليين و الاستقلاليات، و ملزم بتطبيق الديمقراطية… و انني عندما انتخبت لم يكن بالاجماع و عندما فزت على الاخ عبد الواحد الفاسي الذي احترمه و اكن له كل الاحترام كان بفارق بسيط، و هذا احد اشكال الديمقراطية…”.

و فجر قنبلة في وجه منتقديه قائلا: “انني اليوم و بكل مسؤولية اقول لمن يهمه الامر ان الامين العام تهمه المشاركة بالحكومة كحزب و ليس كشخص،…. و أعلن اليوم بصفة رسمية لن ادخل في التشكيلة الحكومية، و أقطع الطريق على كل من يتحجج بشخصي و باسمي عليه ان يسارع لتشكيل الحكومة.. “

كما فوض الامين العام مجموعة من اختصاصاته لبعض القياديين للدخول في التشكيل الحكومي الجديد. كما نفى جميع الادعاءات التي تناقلتها وسائل الاعلام بامتلاكه حسابات بنكية خارج الوطن و املاك و عقارات، و كذا الجنسية الاسبانية، متحديا اي احد الادلاء بما يدعي، واصفا اياها بالتهم الباطلة و الملفقة التي لم تمس شخصه اكثر من انها مست الحزب و قيمه في شخص امينها العام.


هشام الدريدي.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.