عائلة الصابري تطالب برفع الظلم عنها

0 72

img-20161013-wa0030

وجدت عائلة “مسعود الصابري “المكونة من خمسة أشخاص أنفسهم أمام قرار إفراغ لمنزل  قضت فيه مدة طويلة دامت أربعين سنة منذ أن كان رب البيت مسعود الصابري في سن السادسة عشر عندما بدأ اﻻشتغال عند السيد “ابن ياسين محمد” الذي يدعي ملكيته للبيت والذي طالب أكثر من مرة بإسترجاعه عن طريق المحكمة التي كانت تنظر في القضية وترفض طلبه على إعتبار أن السيد مسعود كان مواضبا في تسليم رسوم اﻻيجار في وقتها ومن جهة أخرى أثبتت عائلة الصابري أن هذا المنزل هبة  ملكية وهي في ملك الجماعة وليس في ملكه.

لكن هذا اﻻخير لم يستسلم للوضع وحاول بجميع الطرق الحصول على المنزل وهكذا تسارعت اﻻحداث لتفاجئ العائلة بقرار  عتبرته إجحافا وظلما في حقها ويدخل حسبهم داخل خانة المحسوبية والزبونية وباك صاحبي .خصوصا وأن العائلة فقيرة ورب البيت السيد مسعود  يعاني من مرض مزمن لينتقل وعائلته من منزله الى خيمة في الشارع.
وأمام هذا القرار تناشد عائلة الصابري كل السلطات والمسؤولين والجهات الحقوقية التدخل السريع بإنصافها ومساعدتها ﻻسترجاع حقها في هذا المنزل.

س.شاهير

img-20161013-wa0028

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.