في أفق تطوير ومواصلة تجويد خدماتها العمومية والمساهمة في تقويم السلوكات الضارة بالبيئة والفرشة المائية.

0 119

عززت الوكالة المستقلة لتوزيع الماء والكهرباء قيمة أنشطتها التواصلية بإختيارات وتوجهات جديدة تعكس إهتمامها الراسخ وإلتزامها المتين والمتواصل للحفاظ على الموارد المائية وحماية البيئة , وذلك عبر توسيع أنشطتها لإغناء البحث العلمي والأكاديمي وكذا ترسيخ ثقافة المحافظة على الماء وفتح قنوات التواصل مع كافة الفاعلين و المهتمين بالمجال .

وكشفت الوكالة المستقلة لتوزيع الماء والكهرباء صباح أمس الأربعاء خلال إنطلاق الدورة العاشرة للأيام المفتوحة عن برامج مشتركة جديدة للحفاظ على الموارد المائية وحماية البيئة, تجمع الوكالة مع شركائها المؤسساتيين والأكاديميين إلى جانب المجتمع المدني و ممثلي وسائل الإعلام .

وأوضح السيد المدير العام صلاح الدين منتصر أن الأبواب المفتوحة في دورتها العاشرة لهذه السنة تأتي في سياق التواصل مع الساكنة وإطلاعها على جودة ونوعية الخدمات التي توفرها الوكالة للحفاظ على الماء وحسن تدبير الفرشة المائية لافتا إلى أن الحفاظ على الفرشة المائية محور مشترك يجمع الوكالة مع المكتب الوطني للماء وكتابة الدولة المكلفة بالبيئة ووكالة الحوض المائي وجامعة القاضي عياض وكذا الجمعيات والوداديات السكنية

برنامج الايام المفتوحة في دورته العاشرة لهذه السنة من 20 وإلى غاية 22 من شهر نونبر الجاري بسيدي يوسف بن علي جاء غنيا ومتنوعا يسهر على تنشيط فقراته أطر الوكالة إلى جانب أطر المؤسسات الفاعلة في القطاع موازاة مع تقديم شروحات مستفيضة لتعزيز حس المسؤولية للحفاظ على الماء .بالإضافة إلى تنظيم ندوة في موضوع”الموارد المائية بالجهة بين تدبير مستدام ورهانات مستقبيلة”، بمدرج المختار السوسي بكلية الحقوق بمراكش. بمشاركة كل من الدكتور محمد الغالي استاذ القانون العام والمختص في السياسات العمومية، ونجيب محيجر مسؤول بالمكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب/ قطاع الماء، وادريس قنداح رئيس قطاع استغلال الماء الصالح للشرب ب”راديما” مراكش.

منتصر اسماعيلي

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.