كل نفس دائقة الموت. وانا لله وانا اليه راجعون

0 51

ببالغ الأسى والحزن، وبقلوب مؤمنة بقدر الله، تلقينا نبأ وفاة المسمى قيد حياته، الحاج عبد الرحمان الشاد. وأمام هذا المصاب الجلل، نتقدم بأحر التعازي والمواساة، إلى عائلة الفقيد وأقاربه وأصدقاءه. سائلين الله تعالى، أن يتغمده بواسع رحمته، و يسكنه فسيح جناته، ويشمله بثوابه وغفرانه، وأن يلهم أهله ودويه الصبر والسلوان. وحسن العزاء.
وانا لله وانا اليه راجعون

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.