مايسة سلامة الناجي: من كان عليه رفع الدعوى هو الشعب المغربي وليس الحيطي

0 22

img-20161028-wa0078

 على خلفية ما جاء في  مقال كتبته الصحفية والكاتبة مايسة سﻻمة الناجي بشأن صفقة الأزبال المستوردة من إيطاليا الى المغرب  والتي سال لها خبر غزير وتداولتها القنوات الفضائية ، تقدمت حكيمة الحيطي الوزيرة المنتدبة المكلفة بالبيئة والمنتهية وﻻيتها الى رفع شكاية إلى مصالح مكافحة الجرائم اﻻلكترونية بوﻻية اﻻمن بالرباط والتي على إثرها تم إستدعاء  كاتبة الرأي سﻻمة الناجي للتحقيق معها في ما هو منسوب إليها.

هذا وقد أبدت كاتبة الرأي استغرابها الشديد من شكاية الوزيرة الحيطي  موردة أنها كانت تعتقد أن مصالح الأمن استدعتها بسبب منشور انتقدت فيه عدم استشارة ممثلي الشعب في جولة الملك إلى بلدان إفريقيا الشرقية، أو بسبب انتقاداتها لمستشار الملك فؤاد عالي الهمة، أو وزير الداخلية محمد حصاد ، أو عبد اللطيف الحموشي او بنكيران وغيرهم ممن لم يسلمو من قلمها الجريء في إعلاء كلمة الحق.
وتتابع الصحفية الشجاعة والجريئة تدويناتها وتعليقاتها الفيسبوكية يوميا ، غير آهبة بكل ما يحدث، مادامت واثقة من أنها تهم واهية من الوزيرة المنتدبة  "حكيمة الحيطي التي لم ترقها إنتقادت مايسة لصفقة اﻻزبال التي أحدثت ضجة في مملكتنا الحبيبة وأثارت حفيظة جميع المغاربة.
 مايسة على حائطها الفيسبوكي تقول  " إن كان من يجب أن يرفع دعوى، لهو الشعب المغربي على تلك الفضيحة التي لا نعلم اليوم مصيرها، أطنان من الأزبال المستورة لا نعلم اليوم أين دفنوها وأين أحرقوها وماذا ينتظر المغاربة من أمراض وتسمم في الأعوام القادمة. شكرا على الدعوى التي ذكرتنا أن علينا أن نستمر في البحث والتنقيب"، مضيفة : "لي ما عندو هم تولدو ليه حمارتو. على العموم شكرا لموظفي الأمن على حسن الاستقبال لم أكن أتوقع هذه المعاملة الطيبة ."

س. شاهير

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.