مجلس النواب المغربي والجمعية الوطنية الغابونية يعززان تعاونهما بتوقيع مذكرة تفاهم

0 26

صوت الحقيقة

وقع مجلس النواب والجمعية الوطنية للغابون، يوم الاثنين بالرباط، مذكرة تفاهم تروم تطوير العلاقات السياسية والاقتصادية والثقافية والعلمية بين المغرب والغابون.

وتلتزم المؤسستان، بموجب هذه الاتفاقية التي وقعها رئيس مجلس النواب السيد الحبيب المالكي، ورئيس الجمعية الوطنية للغابون السيد فوستان بوكوبي، بتعزيز الروابط في مختلف المجالات وتنظيم زيارات ولقاءات ثنائية للوفود البرلمانية، بغية تيسير التفاعل بين المؤسستين في المجالات ذات الاهتمام المشترك.

وتهدف هذه الاتفاقية إلى تعزيز علاقات التعاون بين مجموعة الصداقة الغابون-المغرب بالجمعية الوطنية للغابون ومجموعة الصداقة المغرب-الغابون بمجلس النواب المغربي، من خلال تكثيق الاتصالات وتبادل الزيارات. ويتعلق الأمر أيضا بالنهوض بتبادل وجهات النظر وتشجيع الحوار والتشاور على عدة مستويات.

واعتبر السيد المالكي أن توقيع مذكرة التفاهم، الذي يندرج في إطار زيارة الصداقة والعمل التي يقوم بها رئيس الجمعية الوطنية للغابون رفقة وفد هام، تعكس جودة العلاقات الثنائية المتميزة بين المملكة المغربية وجمهورية الغابون.

وقال إن هذه المذكرة ستفتح آفاقا جديدة للمؤسستين، مبرزا تنوع مجالات التعاون القائمة بين البلدين، من قبيل السياحة والمعادن والتكوين والفلاحة والصناعة.

كما أشاد، بالمناسبة، بموقف الغابون الداعم للوحدة الترابية للمغرب سواء على مستوى الاتحاد الإفريقي أو منظومة الأمم المتحدة.

من جانبه، قال السيد بوكوبي إن توقيع مذكرة التفاهم يروم تعزيز وتقوية العلاقات بين المغرب والغابون في عدة مجالات، وترسيخ الروابط بينهما، منوها بالعلاقات المتميزة بين المؤسستين التشريعيتين.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.