محمد الرماش يترأس اجتماعا لتدارس ملفات التعمير بالجماعة التربية لتارودانت

0 105

صوت الحقيقة

تبعا للبرقية العاملية عدد 62 بتاريخ 14 فبراير 2018 انعقد اليوم بمقر المجلس الجماعي لتارودانت على الساعة 11،10صباحا لقاءا مشتركا ترأسه النائب الأول لرئيس المجلس الجماعي لتارودانت المكلف بالتعمير والبيئة والشؤون التقنية وبحضور  باشا المدينة وقائد الملحقة الإدارية الرابعة وممثلوا كل من الوكالة الحضرية والأملاك المخزنية ومديرية قطاع الكهرباء وقسم التعمير بالعمالة واطر الجماعة وهذا جاء بعد مراسلة موجهة للسيد العامل ولقاء  سابق بين النائب الأول للسيد رئيس المجلس والسيد الكاتب العام للعمالة.

وقد كان مضمون النقاش حول :
-ملف جنان التصريف وتزويده بالكهرباء وملف البورة1-2.
– ملف شكاية بويفورنا حول بناء ممرات فوق  السواقي كملك عام مائي بدون ترخيص 
-واقع البناء بالملحق الإدارية الرابعة في إطار مواد القانون 12-66 ومعاينات اللجن الجماعية في إطار المراقبة التابعة لقسم التعمير والبيئة والشؤون التقنية. 
وبعد نقاش مستفيض إلى حدود 12،45 شمل الإشكالات الموضوعة للنقاش وارتباطها بالتوافقات السابقة والمؤشر على محاضرها سلفا واستحضارا للقوانين الجارية والمتعلقة بالتعمير  وإيمانا بالحس الاجتماعي الذي يفرض مقاربة تشاركية مع ثقافة الحلول اللذان يستجيبان لمطالب الساكنة مع احترام لروح القانون والمساطر الجارية…بعد ذلك خلص اللقاء إلى ما يلي :
1- بالنسبة للنسيج العمراني جنان التصريف سيتم ربط المنازل ذات الطلب وموضوع النقاش بالشبكة الكهربائية مع استثناء  (الصناديق )الغير المبنية والغير مسكونة. 
2-بالنسبة للبورة 1-2 سيتم تدقيق اللوائح المحالة على الشباك الوحيد سابقا بلجنة مشتركة سيتم بعدها التوقيع على محاضر المعاينات ورخص الربط من طرف رئاسة المجلس الجماعي كما سيعقد لقاء لمتابعة مدارسة وضعية  العقار التابع للاملاك المخزنية مع معالجة ربط المنازل الآهلة بالسكان بالكهرباء. 
3-بالنسبة لبويفرنا فقد تم توضيح الأمر من جل جوانبه وذلك بتحديد الاختصاص لكل من الجماعة والوكالة الحضرية والفلاحة بصفتها وصي على القطاع. 
4-أما مراقبة البناء والملاحظات المسجلة من اللجن السالفة الذكر فقد تم التأكيد على ضرورة احترام القانون وسينظم لقاء في الموضوع يروم التنسيق بين كل المصالح لإيجاد صيغ ووسائل  ناجعة لضبط المجال التعميري.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.