مدخل الملعب البلدي لتارودانت الذي سيحتضن محاولة تحطيم الرقم القياسي الوطني للقفز بالمظلة بأكبر شعار للمملكة المغربية في حالة مزرية فهل سيتم تدارك الأمر من طرف المسؤولين؟؟ (+صور)

0 408

صوت الحقيقة: فاطمة بوريسا

تارودانت سوس العالمة التي ستحتضن فعاليات مهرجان القفز بالمظلات بتارودانت في دورته الأولى، الأربعاء 4 دجنبر 2019، ستعرف انطلاق فعاليات المهرجان  الساعة الثانية بعد الزوال بمحاولة تحطيم الرقم القياسي الوطني للقفز بالمظلة بأكبر شعار للمملكة المغربية من طرف البطل العالمي أنس البقالي والنزول به بالملعب البلدي بتارودانت، بعد ذلك ستتواصل فعاليات المهرجان بمطار تارودانت بجماعة سيدي دحمان حيث سيتم تقديم قفزات استعراضية يشارك فيها اللواء الأول للمظليين التابعين للقوات المسلحة الملكية، والفريق النسوي للمظليين الحائز على الميدالية الذهبية بالبطولة العالمية العسكرية للقفز التي أقيمت بالصين.

اختيار مدينة تارودانت لتنال شرف تحقيق الرقم القياسي الوطني للقفز بالمظلة بأكبر شعار للمملكة المغربية شرف ومفخرة، فبدل أن تكون حاضرة سوس على مستوى الحدث، نجد المدخل الرئيسي للملعب البلدي لتارودانت المحتضن لهذا العرس الرياضي في حالة مزرية، أشجار متدلية على السور في حاجة للتشذيب والعناية، صباغة الباب الحديدي الرئيسي أصبحت باهتة مع ما طاله من اعوجاج، سور المدخل زين بجداريات بهتت الوانها وتعرضت للتخريب بالكتابة عليها ورسم أرقام ورموز، كما أن بعض الأماكن في السور تم تحطيمها، فهل سيتم تأهيل مدخل الملعب ومحيطه بما فيه المدارة التي تحتاج نباتاتها أيضا للتشذيب !؟؟

هي حاجة ملحة لصيانة ماء الوجه على الأقل، ما عدا إن كان المشاركون والضيوف والجمهور سيلجون مباشرة للملعب البلدي عبر القفز بالمظلات، دون الحاجة للمرور من المدخل المزري.

نتمنى أن يساهم الجميع بإيجابية وبجد في انجاح هذا المهرجان الذي سيعرف مشاركة أبطال عالميين، والذي سيحظى بتغطية اعلامية محلية وجهوية ووطنية ودولية، وستسجل الكاميرات كل تفاصيله، وأن تظهر لمسات الشباب المتطوع بهذا الفضاء.

وللإشارة  فالمهرجان الأول للقفز بالمظلات بتارودانت، ينظمه النادي الملكي للطيران بتارودانت، بتعاون مع عمالة اقليم تارودانت، والمجلس الإقليمي لتارودانت، والجماعة الترابية لسيدي دحمان، التي سيحتضن مطارها سيدي دحمان فعاليات هذا العرس الرياضي الكبير.

نترككم مع الصور

 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.