مراكش .. حريق مهول بالحي الصناعي يرعب ساكنة تجزئة «تدلي رحال

0 180

» صوت الحقيقة .. محمد شيوي / مريم الفيلالي

زوال يوم الأحد 21 اكتوبر الجاري ، شب حريق مهول بالحي الصناعي المحادي للتجزئة السكنية «تدلي رحال » الواقعة الى جانب الطريق المحورية الرابطة بين منطقة المحاميد والمسيرة ، حيث اتت النيران على مجمل المتلاشيات والنفايات ” بقايا ومخلفات شركة الحليب ” التي كانت تكتري البقعة الارضية من احد البرلمانيين بالمدينة حسب اقوال بعض المصادر من عين المكان ، فيما تبقى أسباب الحريق مجهولة، حيث رجحت ان تكون جراء بقايا سجارة، ألقى بها احدهم.

وعند علمها بالخبر حلت بعين المكان عناصر الوقاية المدنية التي تجندت للعمل على إخماد الحريق ومعها المصالح الامنية التابعة للمنطقة الامنية الرابعة برئاسة رئيس المنطقة الامنية ، و رئيس الهيئة الحضرية ،ورئيس الدائرة 12 مدعومين بالفرقة المتنقلة 19، من أجل إخماد الحريق الذي لا تزال أسبابه إلى غاية كتابة هذه الأسطر مجهولة، والذي خلف حالة من الذعر وسط أصحاب “لافيراي” وساكنة تجزئة «تدلي رحال »
.
إلى ذلك، استنكرت ساكنة تجزئة « تديلي رحال» الصمت المطبق من قبل المسؤولين، حيث أن هذه القطعة من الأرض والتي كان يكتريها مصنع لإنتاج الحليب ومشتقاته كمطرح للنفايات، والمتمثلة في الأكياس البلاستيكية للحليب والعلب الفارغة لليغورت وهي كلها مواد قابلة للاشتعال.وقد كانت سببا في اندلاع حريق اليوم، الذي يعتبر ثاني حريق بنفس المكان، من دون أي تدخل يذكر من طرف المجلس الجماعي، لجمع هذه البقايا والتي تهدد البيئة، ومعها السلامة الصحية للمواطن .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.