مراكش .. مستخدمي فندق باب أوطيل يخوضون اضرابا مفتوحا بسبب تأخر صرف أجورهم وهم على ابواب شهر رمضان المبارك

0 232

صوت الحقيقة .. محمد شيوي / مريم الفيلالي

ونحن على ابواب شهر رمضان المبارك حيث التآزر والتضامن والتكافل، ناهيك عن المصاريف اليومية المطلوبة خلال هذا الشهر الكريم ، نجد عمال وعاملات فندق باب أوطيل بثراب مقاطعة جليز بمراكش يخوضون إضرابا مفتوحا بسبب تأخر صرف أجورهم والطرد التعسفي الجماعي، وحسب مصادر نقابية فإن هذه الخطوة تأتي بعد استنفاد مجموعة من الأشكال النضالية، وتعنت إدارة المؤسسة الفندقية في التعاطي الإيجابي مع مطالب العمال، خاصة حرمان العمال من أجورهم لأزيد من خمسة أشهر والتمادي في الطرد التعسفي.

وفي تصريح لطاقم جريدة صوت الحقيقة بمراكش التي حضرت الى عين المكان بفندق باب أوطيل، أكد أحد العمال أن أهم المشاكل التي يتخبط العمال يمكن اجمالها في عدم أداء مستحقات صندوق الضمان الاجتماعي، واستمرار مشكل عدم الإستفادة من التغطية الصحية الإجبارية رغم الاقتطاعات من أجورهم، وعدم انتظام أداء الأجور بالإضافة الى الطرد التعسفي.

وأضاف أن الحوار مع الإدارة لم يسفر عن أي نتيجة في ظل غياب أي مؤشر لحل أزمة أجور العمال والعاملات المتضررين ، مطالبين بضرورة انتظام أجورهم للمستخدمين الذين افنوا حياتهم خدمة للفندق ازيد من 26 سنة، وتسوية جميع ملفات التأمين الخاصة بعمال ومستخدمي الفندق.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.