معتقدات خاطئة لـ”إنقاص الوزن” فى رمضان: أهمها الماء الدافئ والمشى قبل الإفطار

0 95

 

صوت الحقيقة: محمد صلاح

أكد الدكتور محمد أبو الغيط استشارى التغذية العلاجية بطب قصر العينى، سكرتير الجمعية المصرية لدراسة السمنة، أن رمضان من شهور العبادة، والصوم، وليس شهر الإكثار فى تناول الطعام، موضحا أن الشخص الذى يخرج من رمضان وزنه زائد معناه أنه يخرج من رمضان بدون تأدية فرائضه، ولأننا لدينا ثقافة الأكل فى رمضان لن نستطيع أن نغير ثقافة الناس، ولكن يمكن تعديلها.

وقال فى تصريح خاص للجريدة، أنه يجب عدم طبخ كميات أكثر من الشهور العادية، وإن كان هناك بعض الحلويات المرتبطة برمضان مثل الكنافة، والقطايف، لذلك يجب الاعتدال فى تناولهما بكميات قليلة.

وقال ينصح بتناول اثنين من القطايف فى اليوم فقط، وعلى الآباء والأمهات نصح أبنائهم بعدم الإكثار فى تناول الطعام فى هذا الشهر، وبعض الناس تحب أن تخفض وزنها فى رمضان فعليها أن تنتهز الفرصة، موضحا أن هناك بعض المعتقدات الخاطئة المرتبطة بخفض الوزن، وعرضها كالآتى:

أولا : اعتقاد خاطئ أن الماء يسبب فى ظهور الكرش، وهذا اعتقاد خاطئ تماما، حيث أن الماء يساعد على فقدان الوزن، ومن ثم  فقدان الكرش.

ثانيا: اعتقاد خاطئ أن الماء الدافئ يساعد فى خفض الوزن، وهذا اعتقاد خاطئ بل على العكس هو الصحيح، حيث شرب الماء البارد يساعد فى خفض الوزن.

ثالثا: من المعتقدات الخاطئة أيضا ممارسة الرياضة قبل الإفطار بهدف خفض الوزن، حيث أن ممارسة الرياضة قبل الإفطار يحمل جزء من الخطورة لأن الجسم يتعرض لانخفاض السكر بالدم، ويقلل الطاقة التى تصل للقلب، وبالتالى يكون القلب فى خطورة عند ممارسة الرياضة قبل الإفطار مباشرة، موضحا أن أفضل وقت لممارسة الرياضة بعد صلاة التراويح، حيث يمكن المشى لمدة ساعة.

رابعا: هناك اعتقاد خاطئ أن متابعة الوزن بالميزان يجب أن يكون يوميا، ولكن الصح هو متابعة الوزن أسبوع بأسبوع، ولابد من تعديل نوعية الطعام التى يمكن تناولها أسبوعيا عند اتباع نظام غذائى خاص. 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.