وجدة .. فوز تاريخي للاتحاد البيضاوي ” الطاس” ونيله الكأس الفضية على حساب حسنة اكادير

0 288

صوت الحقيقة .. محمد شيوي

شهد الملعب الشرفي بوجدة، يوم الاثنين 18 نونبر الجاري، نهائي كأس العرش لكرة القدم لموسم 2018 – 2019 ، والتي جمعت اطوارها بين فريق الاتحاد البيضاوي” الطاس” وفريق حسنية أكادير ترأسها صاحب السمو الملكي مولاي الرشيد .

وعلى اثر هاته المقابلة التاريخية فجر نادي الاتحاد البيضاوي” الطاس”، كل امكانياته للنيل بالكأس الفضية وتتويجه بلقب كأس العرش المغربي 2019 لأول مرة في التاريخ، بعدما هزم عملاق الجنوب “حسنية أكادير” بنتيجة2-1،في قمة المباريات الوطنية على الملعب الشرفي بمدينة وجدة.

فريق أبناء المقاومة تاريخيا لاستقلال المغرب، ابناء كاريان سنطرال، ابناء الحي المحمدي في مدينة الدار البيضاء، والذي تأخر بهدف في الدقائق الأولى حمل توقيع مهاجم الحسنية “ماليك سيسي” في الدقيقة الثالثة عشر من عمر اللقاء.

ولكنها دقائق معدودة حتى تمكن أسامة المليوي من تعديل النتيجة لاتحاد البيضاوي في الدقيقة السابعة عشر، لينتهي الشوط الأول بالتعادل الإيجابي 1-1 على أرضية الملعب الشرفي بوجدة.

وأثناء الشوط الثاني وتأتي بشارة الدخول للتاريخ الكروي، وبعدما استمر التعادل الإيجابي تأتي ضربة الجزاء التي هزت مدرجات جمهور الطاس فرحا وغبطة، تأتي الدقيقة الدقيقة الرابعة والسبعون التي شهدت احتساب ركلة جزاء لصالح اتحاد البيضاوي، ترجمها صاحب الهدف الأول “أسامة المليوي” بنجاح في شباك الحسنية، ليحافظ بعدها الفريق البيضاوي على تقدمه حتى النهاية ويتوج بلقب البطولة للمرة الأولى في تاريخه.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.