مسجد الحسن الثاني وسواحل البيضاء لم تسلم من موجات تسونامي التي أرعبت الساكنة وعرقلت السير .

0 20

صوت الحقيقة.

 أمواج عالية تفاجئ سواحل  الدار البيضاء، بمحاذاة مسجد الحسن الثاني، وبالضبط كارتيي كوبا بعدما تجاوزت هذه اﻻمواج العاتية المحملة بالحصى  الحواجز الإسمنتية، مسببة الهلع و الذعربين أوساط سكان المنازل والعمارات المجاورة للشريط الساحلي للمنطقة.

هذا وقد سارعت مصالح الوقاية المدنية والأمن إلى عين المكان  لمنع وصول المياه الى المناطق المقابلة للشاطئ بحواجز حديدية، ومنع المارة من الاقتراب من الحواجز الإسمنتية. بينما باشر عمال التعاون الوطني أشغال تنظيف الشارع الرئيسي بكورنيش البيضاء من الحجارة المتناثرة.

صوت الحقيقة/تصوير ع. عفاف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.